شراكة لإحداث فضاءات وحدائق لصالح الاطفال

 يعتبر مفهوم الشراكة مفهوما حديثا, يروم تأهيل وترقية فئة معينة من المجتمع بعد التفاهم على بنود الشراكة التي تجمع بين طرفين معنويين.

وفي هذا الاطار حلت بمدينة احفير جمعية فرنسية من مدينة ارليون تهتم بالطفل جمعية اطفال من هنا وهناك تتراسها السيدة:valerie libault وكانت بمعية السيد رشدي بشروري الذي نكن له كل الاحترام والتقدير على المجهودات الجبارة التي يقوم بها لصالح اطفال وشباب ونساء مدينة احفير وبالمناسبة فقد ناشد كل الجالية الاحفيرية  بأوروبا على الانخراط في الاعمال الاجتماعية للصالح العام التي تروم الفئات المهمشة والضعيفة. الرجل يتميز بنكران للذات والايثار والحب الصادق.

وقد تدارس المجلس البلدي والجمعية الفرنسية سبل توقيع شراكة لإحداث فضاءات وحدائق لصالح الاطفال تكون بالمجان واختير لها موقع بجانب دار الشباب باحفير وبالقرب من ثانوية النهضة(الصورة).

 

بعد ذلك اجتمعت الجمعية مع جمعيات المجتمع المدني الاحفيرية  ذات الاختصاص..:

جمعية بيت الامل لذوي الاحتياجات الخاصة للتأهيل والادماج.

جمعية سنابل الخير(شباب الخير)

جمعية المنار النسائية.

هيأة المناصفة وتكافؤ الفرص.

وغابت جمعية البساط.

وقد تدارس المجتمعون هذا المشرع والمشاريع المستقبلية لفائدة الاطفال والشباب والنساء.

نتمنى النجاح لهكذا مبادرات من طرف ابناء مدينة احفير في اروبا واذا خلصت النيات فالكل سهل بعد ذلك.

                                                                                                                     بـقـلم عبدالرزاق هبري        

 

 


      بيانات قانونية